ابحث

Google
قد يعجبك
‏إظهار الرسائل ذات التسميات منوعات. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات منوعات. إظهار كافة الرسائل
الجمعة، 12 يناير 2018

الغربة كما هي

الغربة كما هي
جزى الله خيراً أهل التوحيد فما إن تظهر شبهة حتى يرمونها بالقواطع الباترة وإن دين أهل الإرجاء والتجهم قائم على سرد البدع ونشرها ويدعون بذلك علما فلكم الله يا أهل الغربة في غربتكم فأهل الإسلام بين الناس غرباء والمؤمنون في أهل الإسلام غرباء وأهل العلم في المؤمنين غرباء وأهل السنة الذي يميزونها من البدع غرباء والداعون اليها الصابرون على أذى المخالفين لهم غرباء فهؤلاء أشد الناس غربة وهم أهل الله حقا ...فلا يحزنكم حالكم فالغربة لا عليكم بل الغربة بين الاكثرين ممن حولكم ممن يدعون المنهج والدعوة والإرشاد

إعلموا أن بينكم وبين الله ليس ثمة غربة

ولا حول ولا قوة الا بالله



تَداركوا قبل أن تُداركوا

تَداركوا قبل أن تُداركوا
يجبْ أنَّ نُدركَ ونعلمَ و ننَظر إلى هذه المتغيراتِ الجاريةْ ولا بدَّ مِن تقَصي حقائق هذهُ التغيراتْ بما نَمتلكُ من قدرات وأسباب شرعية و كونية وعدم تسليم العقل للغير ونبذ التعصب المقيت
فقد أهلكَ الله أقواماً عديدةً وأزالَ جماعاتٍ كثيرةً وأبادَ أساطير متنوعة وهدم امبراطوريات عاثت ومالت وأفسدت
قال تعالى:
[ فَكَأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ فَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَىٰ عُرُوشِهَا وَبِئْرٍ مُّعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَّشِيدٍ ]

النظرُ ليس إلى العقاب فقط بذكره ووصفه بل إلى سبب العقاب ومعاينة واقعه فهي أهم و أولى
عندها سنعلم أن الأمر عظيم

قال تعالى:
لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُولِي الْأَلْبَابِ ۗ مَا كَانَ حَدِيثًا يُفْتَرَىٰ وَلَٰكِن تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ

وقال تعالى :
فَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلًا ۖ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلًا
والله المستعان وعليه التكلان ومنه الغفران



( قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ ۖ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا...

( قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ ۖ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا )
الفرقان (77)

أخبر الله تعالى أنه لا يبالي ولا يعبأ بالناس، لولا دعاؤهم إياه دعاء العبادة ودعاء المسألة، فقد كَذَّبتم
أيها الكافرون- فسوف يكون تكذيبكم مُفْضِيًا لعذاب يلزمكم لزوم الغريم لغريمه، ويهلككم في الدنيا والآخرة


الجمعة، 5 يناير 2018
الخميس، 4 يناير 2018

الكتابة ليست حكراً على أحد هناك من يكتب لينسى وهناك من يكتب ليتذكر

الكتابة ليست حكراً على أحد هناك من يكتب لينسى وهناك من يكتب ليتذكر
عن العوام ومنهم أتحدث فلست من أهل الاختصاص وربما كلامي أرجع عنه فيما بعد لكن حتى الآن أنا مقتنع بممارستها كحلٍّ لجميع الأمور
أما الكتابة للنسيان فبنظري هو تفريغ للأهوال التي جسدها خيالنا لأمور صغيرة وكبيرة تراكمت عبر الزمن فتقوم بتفريغ ما احتواه صدرك من ضيق ورميه على الورق وربما سخرت منه ومن نفسك..!
وأما الكتابة للتذكير تتبلور عندما تأتيك ومضات وخواطر ربما كانت هدف كبير لو أنك أفرغتها على الطرف الآخر من تلك التي أفرغت عليها ما يجب تجاوزه
الكتابة للنفس
وكما سماها البعض خربشات


لا جديد هي بوح مكظوم لآهٍ لا أعرف مداها قابلته كالمجنون يمشي شاحبَ اللونِ هزيلَ الجسد مرتجفَ الأطراف...

لا جديد هي بوح مكظوم لآهٍ لا أعرف مداها قابلته كالمجنون يمشي شاحبَ اللونِ هزيلَ الجسد مرتجفَ الأطراف وكأنه مدينة أشباح ..يا لله ليس ذا الذي أعرفه أبداً !
بادرته السؤال : كيف الحال ؟
ضحكَ غضباً بصوتٍ مرتجفْ خافتْ يهز رأسه ببطىء لوهلة ثم بدأت العبرة تخنقة
هزني الموقف إحتضنته حنينا
يا فلان أنت أنا فضفض عن نفسك لعلي دنيا راحة*، أصير لك
إنفجر باكياً الآه
بكا وبكا حتى أبكاني سيلاً يا صديقي
إهدأ واجلس ننبش الأحزان نعالجها ونضمدها
قال: ذابتْ الأحزان في القهر الذي عتقَ الدمعُ في محجر عيني غربت شمسُ الآلام مُذ صارع القهر عزتي أنا يا صديقي نارٌ فيَّ تأبى أن يخمدها جليدُ الصبرْ فلا الصبر أطفئ النارُ فأرتاح ولا النارُ أذابت الصبر فأموت ومازلت أصارع بعضي بعضا وكأني وهماً أبدي
أيا صديقي زد قولاً واستفض قد أصبت مني أشياءً وأشياء
رفع رأسهُ للسماء بنفسٍ عميق وكأنه فرغ الكونَ من الهواء وحين زفر أحرقتني تلك الآه التي خرجت خلسة من بين شفتاه
ثم قال :
من أين أبدأ وكل البدايات هي مأساتي وأين أنتهي وكل النهايات معاناتي أنا الذي تبعثرت حروفي وخانتني كلماتي أنا الذي زرع الآمال لليائسين فحصدت وهماً بمنجل عظمةَ صدري ضاقت بي لكثرة الهموم يكأنها الصواعق تتخطفني
ثم مسك يدي واقترب هامساً (كلمات أوجعتني حد الصراخ) وختم بتمتمات تقول أكتم أمري أكتم أمري
كتمت ما استطعت كتمه فاكتويت فيا لله كيف بمن ذاق الآلام قهراً!

كم محتاج هذا القلب للبكاء
قد تجرع الآلام أصنافاً وأصناف
جرحٌ غائر يا أبي من أرض الشام إلى بلاد الغربه مروراً ببلاد قاسيه وقبلها بلاد ازلتني جرحٌ حاضر متجدد ينزف مثل دم الشهيد نضر متخضب نقي يا أمي

ليت روحي ألفاً كلها تفداكم أياليت


الجمعة، 22 ديسمبر 2017

( أَوْ يُلْقَىٰ إِلَيْهِ كَنزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ يَأْكُلُ مِنْهَا ۚ وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِن...

( أَوْ يُلْقَىٰ إِلَيْهِ كَنزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ يَأْكُلُ مِنْهَا ۚ وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَّسْحُورًا )
الفرقان (8)
أو يهبط عليه من السماء كنز من مال أو تكون له حديقة عظيمة يأكل من ثمرها وقال هؤلاء الظالمون المكذبون: ما تتبعون أيها المؤمنون إلا رجلا به سحر غلب على عقله


الخميس، 21 ديسمبر 2017

أحببتُ شخصًا لا يبادلني نفس الشعور وأحبّني شخصٌ لا أبادله نفس الشعور‚ لا أعلم أيهما أسوأ ان أكون مكسوراً...

أحببتُ شخصًا لا يبادلني نفس الشعور وأحبّني شخصٌ لا أبادله نفس الشعور‚ لا أعلم أيهما أسوأ ان أكون مكسوراً أو أكسر روحًا؟

حقيقة


صديقي الذي يبعد الغيمات عن صدري ويُبدلها بشمس

صديقي الذي يبعد الغيمات عن صدري ويُبدلها بشمس
لا يدري إنهُ نوري الدائم الذي لا تعقبه الظُلمة

إلى من وقف معي بوحدتي أفديهِ عمري كله

مهما حصل وتحدثوا المُرجفون أني معك لآخر العمر



الأربعاء، 20 ديسمبر 2017

حين الأب يوبخ إبنه أو أحياناً يضربه المؤكد أنه يضربه خوفاً عليه وحباً له عقوبات الأب للولد متعددة الأساليب...

حين الأب يوبخ إبنه أو أحياناً يضربه المؤكد أنه يضربه خوفاً عليه وحباً له عقوبات الأب للولد متعددة الأساليب قد تكون زجراً وتارة تجاهلاً
لكنها تصب في (مصلحة الابن)
في حين يرى الولد خوف المحب عليه في سن التقلب يراها حقد وبغض وغيرة !!
سرعان ما يكبر ويتسع أفقه ويفهم أن القسوة تصنع الرجال وأن من عركته الحياة يكون فهمه أنضج


الثلاثاء، 19 ديسمبر 2017

أصدق الناس :

أصدق الناس :

إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
هذا فيما يخص الدعوة للحكم ، أما الشعارات بدون تطبيق فهذا والله من النفاق الذي نخشاه على أنفسنا

وأتقى وأخوف الناس :

لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَا بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لِأَقْتُلَكَ ۖ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ
هذا في حرمة دم الإخوة التي نخاف الله أن نقع فيها
بل ونبرأ لله من كل من وقع فيها كائناً كان

فالمؤمن الحق :

مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ 

فالشدة على أعداء الله لاسيما وأن الرحمة فيما ذات البين سبب من أسباب النصر التي نبتغيها تقرباً لله

هذا ما أدين لله به



‏بئس قوم لم يتعلموا من أخطائهم ونِعم القوم قوماً تناصحوا وتذاكروا الخلل يغلقون الآذان عن أصوات تُطريهم...

‏بئس قوم لم يتعلموا من أخطائهم ونِعم القوم قوماً تناصحوا وتذاكروا الخلل يغلقون الآذان عن أصوات تُطريهم في كل موضع، وأيديٍ تدفنهم بالتصفيق!
‏فالحب نصحٌ وخوفٌ وتارةً توبيخ
كالأم تنهر ولدها غضباً وقلبها ملئهُ الحنان
(كذلك نحن نود أن نكون فهذه مركبنا الأخير)


( مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ )

( مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ )
الحج (74)
هؤلاء المشركون لم يعظِّموا الله حق تعظيمه إذ جعلوا له شركاء وهو القوي الذي خلق كل شيء، العزيز الذي لا يغالَب


‏الرَّاضِي بالشيء كفاعله وإن لم يشهَدْه والذين يحصدون السيئات عن طريق النية والرضى أكثر ممن يحصدونها...

‏الرَّاضِي بالشيء كفاعله وإن لم يشهَدْه والذين يحصدون السيئات عن طريق النية والرضى أكثر ممن يحصدونها عن طريق الأعمال فاحذَر أن تقع في الذنوب والمعاصي وتكسَب أوزارها وأنت على فراشِك أو أريكتك أو خلف حاسوبك لمجرد إقرارك أو رِضاكَ بها


‏من شروط صحة الإيمان التحاكم إلى شرع الله تعالى المنزّل والرضى به والاستسلام له وانتفاء الحرج منه كما...

‏من شروط صحة الإيمان التحاكم إلى شرع الله تعالى المنزّل والرضى به والاستسلام له وانتفاء الحرج منه كما قال تعالى:[ فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجاً ممَّا قضيتَ ويُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً ]النساء:65. من غير معارضة ولا مدافعة، ولا ممانعة